الرئيسية / صحّة / الحياة الجنسيّة / هل انت عذراء وبدأ ثديك يدر الحليب ؟ اكتشفي السبب

هل انت عذراء وبدأ ثديك يدر الحليب ؟ اكتشفي السبب

خافت شابّة ليست مدركة بالأمور الصحية، وتبلغ من العمر 18 عامًا عندما بدأ ثدياها يفرزان الحليب، إلا أنّ ما اكتشفته قلب حياتها.

وبعد إجراء جيسيكا بوك للفحوصات الطبيّة، تبيّن أنّها تعاني من ورم prolactinoma، وهو يصيب الغدة النخامية في الدماغ، وينتج كميات كبيرة من هرمون يسمى “برولاكتين” وهو الذي يدرّ الحليب.

وكانت تشعر بألم في الرأس ويرافقها التعب دائمًا. وقالت: “كنت أضع فوطة في حمالة الصدر، وأدخل الى الحمام كثيرًا أثناء تواجدي في عملي، وكنت أظنّ أنّ هذا الأمر يحدث فقط مع الأم المرضعة”.





ولفتت الى أنّها تتابع العلاج، وقيل لها أنّ هذه الإصابة قد تؤثّر على الخصوبة.

الجدير ذكره أنّ عوارض هذا المرض تتمثّل بارتفاع الحرارة ومشاكل قصر النظر والصداع الدائم، ويتم تشخيص الورم عبر إجراء فحص للدم، وصورة مغناطيسية فيما بعد. ويُمكن تناول حبوب الدوبامين للتقليل من إفراز البرولاكتين.

شاهد أيضاً

هذه الوضعية الجنسية يمكن أن تفقدك أعز ما تملك!

قبل أن تخطط للقفز في السرير هذا المساء، فكر أولا وجيدا بسلامة عضوك الذكري لأن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *